أعلنت واشنطن الثلاثاء ان وزير الخارجية الاميركي جون كيري اعرب لنظيره الروسي سيرغي لافروف خلال مكالمة هاتفية الاثنين عن قلقه ازاء مقتل “مئات المدنيين” في الغارات الجوية “العشوائية” التي تشنها الطائرات الروسية في سوريا.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية مارك تونر ان “الغارات الجوية الروسية في سوريا قتلت مئات المدنيين بمن فيهم مسعفون واصابت مراكز طبية ومدارس واسواقا تجارية”، مشيرا الى ان واشنطن استقت هذه المعلومات من “منظمات للدفاع عن حقوق الانسان ذات صدقية”.

واضاف تونر خلال مؤتمر صحافي ان كيري تحادث هاتفيا مع لافروف الاثنين واعرب له عن بواعث القلق هذه.

ولفت المتحدث الى ان الوزير الاميركي ابلغ نظيره الروسي بان الولايات المتحدة “قلقة” ازاء “الهجمات العشوائية (…) على بنى تحتية ومراكز طبية ومدنيين”.

واكد تونر انه اضافة الى القتلى فان اكثر من 130 الف سوري اضطروا للفرار من منازلهم بين مطلع تشرين الاول/اكتوبر ومنتصف تشرين الثاني/نوفمبر، وذلك خصوصا بسبب الغارات الروسية التي تكثفت في هذه الفترة.