دعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاربعاء الى “عدم انتظار” مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ الذي سيعقد في باريس والاعداد له خلال قمة مجموعة العشرين منتصف تشرين الثاني/نوفمبر، وذلك خلال زيارة الى سيول التي اعتبر انها “مفيدة جدا” في هذه العملية.

وقال هولاند خلال افتتاح طاولة مستديرة في سيول حول المناخ والتنمية الخضراء “اذا كنت هنا اليوم، لانه لا يجوز ان ننتظر باريس: يجب ان نعد لباريس: هناك مؤتمر المناخ (…) وهناك ايضا اجتماع مجموعة العشرين (في انتاليا بتركيا) حيث سيتواجد كبار القادة في نفس القاعة”.

واكد ان “نجاح باريس يبدأ قبل باريس ولهذا اعتقد انه قبل باريس يجب المرور بسيول”. ويقوم فرنسوا هولاند باول زيارة لرئيس فرنسي الى كوريا الجنوبية منذ 15 عاما.

واوضح هولاند ان “كوريا الجنوبية ضالعة خصوصا في الاعداد لهذا المؤتمر (من 30 تشرين الثاني/نوفمبر الى 11 كانون الاول/ديسمبر) وستكون مفيدة جدا في العملية”.

واشار الى ان كوريا الجنوبية تستضيف الصندوق الاخضرللمناخ وهو الية تمولها الامم المتحدة وتهدف الى توجيه تمويل الدول المتطورة نحو مشاريع تتلاءم مع التغيير المناخي في الدول النامية.

والهدف الذي وضعته الدول هو تمويل الصندوق بمعدل مئة مليار دولار سنويا حتى العام 2020.

وقال هولاند ايضا “انه الية ستثير انتباه الدول النامية لانه بالنسبة لها مصدر تمويل بنى تحتية كبيرة وطاقات متجددة”.