غمر زحام التسوق نظام بطاقات الائتمان في إسرائيل حيث احتضن السكان المحليين عروضات “الجمعة السوداء” مع أكثر من 10,000 قراءة بيع بيع في الدقيقة.

توافد عشرات الآلاف إلى مراكز التسوق، بينما بحث آخرون عن صفقات عبر الإنترنت، ما أدى إلى إغراق نظام الائتمان. وتحدث العديد من طواقم المتاجر عن مشاكل في تأكيد المبيعات وبطء الاتصالات.

ووفقا لنظم الخدمات المصرفية التلقائية، وهي الشركة التي تعالج معاملات بطاقات الائتمان، فإن المشاكل أثرت فقط على عدد قليل من المبيعات، لكنهم أقروا بأن النظام قد غمره “ضغط غير معتاد” تجاوز 10 آلاف معاملة في الدقيقة الواحدة في فترة واحدة.

“تعتبر أيام الجمعة عموما مزحدمة بمشتريات الائتمان في إسرائيل، لكن المبلغ اليوم كان كبيرا بشكل غير معتاد نظرا لعروضات الجمعة السوداء”، صرح نظام الخدمات المصرفية التلقائية لموقع “واينت” الإخباري.

وأكد النظام أنه بعد ساعات الظهر كل شيء كان يعمل بشكل طبيعي.

متسوقون إسرائيليون في مركز تجاري خلال يوم الجمعة السوداء 23 نوفمبر 2018 (Screencapture / Ynet)

“الجمعة السوداء”، حدث مبيعات ما بعد عيد الشكر التقليدي في الولايات المتحدة هو استيراد حديث في إسرائيل، حيث بدأ المستهلكون في الاستفادة من مبيعات الإنترنت. وإنتشر هذا العام أيضا للمحال التجارية التي قدمت خصومات كبيرة للتنافس مع المبيعات الأجنبية عبر الإنترنت.