ضربت هزة ارضية جديدة تبلغ شدتها 6,6 درجات حسب المعهد الاميركي للجيولوجيا، ايطاليا وشعر بها سكان روما حيث اهتزت الجدراء لثوان.

وحدد مركز هذه الهزة الجديدة في وسط ايطاليا على بعد ستة كيلومترات عن مدينة نورسيا الصغيرة. وهي تأتي بعد زلزالين بلغت شدتهما 5,5 درجات و6،1 درجات في وسط ايطاليا.

وادت الهزة الجديدة. وقد تم اجلاء سكان معظم القرى المحيطة بهذه المنطقة.

واظهرت لقطات بثها التلفزيون عددا من سكان نورسيا متجمعين في واحدة من ساحات القرية، وكذلك مباني منهارة بينها كنيسة سان بينيديتو التي بنيت في القرن الرابع عشر.