اكد محافظ باريس الجمعة ان رجلا مسلحا بساطور على الاقل “اندفع” صباح الجمعة باتجاه رجال الشرطة والعسكريين في محيط متحف اللوفر وهو “يطلق تهديدات” ويهتف “الله اكبر”.

وقال ميشال كادو ان عسكريا اطلق النار و”اصاب بجروح بالغة في البطن” المهاجم بينما اصيب جندي بجروح طفيفة في رأسه. من جهتها اكدت الشرطة ان المهاجم لم يكن يحمل متفجرات في حقائبه.

كما واعلن رئيس الوزراء الفرنسي برنار كازنوف ان هجوم اللوفر الجمعة هو عمل “ارهابي” على الارجح.

وكان رجلا هاجم عسكريين امام متحف اللوفر في باريس الجمعة واصاب جنديا بجروح طفيفة في راسه لكنه في حالة خطيرة بعد ان فتح الجندي النار عليه.