ورد أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قال لوزراء الحكومة يوم الأحد أنه لا زال لا يوجد خطة سلام أمريكية “محددة”.

“في الوقت الحالي، لا يوجد خطة سلام امريكية محددة مطروحة. لا أقول أنه لن تكون هناك خطة، ولكن في الوقت الحالي لا يوجد”، قال، بحسب القناة العاشرة.

وبالرغم من التسريبات المفترضة العديدة لخطة ادارة ترامب للسلام، لا زال لا يوجد تفاصيل رسمية ولم يتم تحديد تاريخ لعرضها.

ومتحدثا بعد لقائه في الأسبوع الماضي مع الرئيس الامريكي دونالد ترامب، قال نتنياهو لصحفيين أنه لم يتم تباحث خطة السلام بشكل مطول.

“تم التطرق الى مسألة الفلسطينيين كما وصفتها – مسألة الأمن”، قال نتنياهو. “[لم نتباحث] مسألة الفلسطينيين لأكثر من ربع الوقت”.

وفي تقرير لصحيفة “الخليج تايمز” الاماراتية في وقت سابق من الشهر، قال مسؤول في السلطة الفلسطينية أن مسؤولين رفيعين اسرائيليين وسعوديين عقدوا سلسلة لقاءات سرية في القاهرة، قبل كشف ترامب المتوقع للخطة المنتظرة.

ويتوقع أن تعلن الإدارة الأمريكية عن النقاط المركزية في خطتها للسلام في الأسابيع القريبة، بحسب الصحيفة المصرية. وقال مسؤولون في الإدارة أن الخطة جاهزة تقريبا، ولكن رفضوا تحديد موعدا لنشرها.

وأفادت الصحيفة المصرية الخاصة “الشروق” أن الامريكيين أبلغوا بعض العواصم العربية بأن قرار ترامب لنقل السفارة من تل ابيب الى القدس أتى “ضمن مبادرة امريكية لإقناع اسرائيل، وخاصة المتشددين، بالموافقة على تنازلات للفلسطينيين”.

وقد قال ترامب عدة مرات انه سيكون على اسرائيل “دفع ثمن” الإعتراف في 6 ديسمبر بالقدس عاصمتها، ولكنه لم يكشف ما هي التنازلات المطلوبة. وقال نتنياهو لصحفيين بعد اللقاء بترامب في الأسبوع الماضي انه لم يتم التطرق الى المسألة.