في إجتماع للحكومة يوم الأحد، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قال بأنه لن يقوم بأي تعيين وزاري حتى عودته من رحلته إلى الولايات المتحدة في بداية الشهر المقبل.

نتنياهو قد عرض على وزير الإتصالات جلعاد اردان منصب وزير الداخلية رأساً بعد إعلان ساعر عن رحيله عن السياسة في يوم الأربعاء الماضي.

وورد أن اردان طلب من رئيس الوزراء وقت للتفكير بالعرض. يقال أنه يفكر بعرض آخر منذ مدة – أن يتم تعيينه إلى منصب سفير إسرائيل للأمم المتحدة، منصب الذي رفضه قبل بضع سنوات. اردان متوقع أن يعلن عن قراره حتى نهاية الأسبوع.

نتنياهو قال بأن القرارات النهائية بمسألة التعيينات الوزارية ستنتظر حتى عودته من رحلته إلى الولايات المتحدة، حيث سيلتقي برئيس الولايات المتحدة باراك اوباما وسيقدم خطاب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

“سمعت بأنه هناك إضطراب حول مسألة التعيينات”، قال نتنياهو لوزرائه، مضيفاً: “عندما أعود من الولايات المتحدة، سأرحب بكل من يريد لقائي بهذا الشأن”.

نتنياهو سيسافر إلى الولايات المتحدة في مساء يوم السبت وسيعود يوم الجمعة المقبل، قبل يوم كيبور.