قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين ان الكلمة التي سيلقيها امام الكونغرس الاميركي لا يقصد بها التقليل من احترام الرئيس الاميركي باراك اوباما، مؤكدا على ان الحلف الاميركي الاسرائيلي لا يزال قويا.

وقال امام المؤتمر السنوي للجنة العلاقات الخارجية الاميركية – الاسرائيلية (ايباك)، اقوى لوبي مؤيد لاسرائيل في الولايات المتحدة، “انتم هنا لتقولوا للعالم ان الحديث عن تدهور العلاقات مع الولايات المتحدة ليس فقط استباقيا بل خاطئا”.

ويلقي نتانياهو الثلاثاء خطابا امام الكونغرس الاميركي الهدف منه التشكيك باي اتفاق محتمل بين القوى العظمى وايران حول برنامجها النووي.

وتعرضت زيارة نتانياهو الى واشنطن لانتقادات واسعة خاصة انها تأتي بدعوة مباشرة من الجمهوريين في الكونغرس من دون اشراك البيت الابيض.

ولكن نتانياهو قال امام المؤتمر ان “خطابي لا يهدف الى التقليل من احترام الرئيس اوباما او ادارته. فانا احترمهما كثيرا”، مضيفا “انا اقدر كل ما قام به الرئيس اوباما لاسرائيل على صعيد التعاون الامني وتبادل المعلومات الاستخبارية والدعم في الامم المتحدة واكثر من ذلك بكثير”.

واكد نتانياهو على ان التحالف الاسرائيلي – الاميركي “سيصمد” امام الخلاف حول ايران.