اعلنت الوكالة الفدرالية الروسية المكلفة النقل الجوي ان موسكو سترسل السبت 44 طائرة فارغة الى مصر لنقل السياح الموجودين هناك اثر تحطم الطائرة الروسية في سيناء.

وقالت الوكالة في بيان انه سيتم ارسال “ثلاثين طائرة من شركات الطيران الروسية من دون ركاب” الى الغردقة و”14 طائرة الى شرم الشيخ”، المنتجعين السياحيين على البحر الاحمر حيث لا يزال هناك نحو 78 الف سائح روسي.

واضاف ان هذه الطائرات سيتم ارسالها في مواعيد رحلاتها المعتادة.

وتابع “ليس هناك اي رحلة مقررة اليوم الى القاهرة” لان الرحلات الى العاصمة المصرية يتم تسييرها اربع مرات اسبوعيا.

واوضحت وكالة النقل الجوي مستندة الى احصاءات للوكالة الفدرالية الروسية للسياحة ان “ما يصل الى 78 الف سائح روسي موجودون حاليا في مصر”.

وكان مسؤول في قطاع السياحة قدر في وقت سابق هذا العدد بثمانين الفا.

الى ذلك، اوردت وكالة النقل الجوي انه قرابة الساعة 13,30 ت غ “توجهت تسع طائرات من الغردقة الى روسيا فيما اقلعت اربع طائرات من شرم الشيخ”.

واضافت في بيانها “لدواع امنية، سيسمح فقط بنقل حقائب اليد الى داخل الطائرة” في حين سيتم نقل الحقائب في شكل منفصل بواسطة طائرات ترسلها وزارة الحالات الطارئة الروسية.

من جهتها، قالت وزارة الحالات الطارئة السبت ان “طائرتين من طراز ايليوشين-76 ستتجهان اليوم الى مصر لنقل حقائب السياح الروس”.

من جانبها، اوضحت المتحدثة باسم اتحاد الصناعة السياحية الروسية ايرينا تيورينا لفرانس برس ان السياح الروس الموجودين حاليا في مصر لن يتم اجبارهم على مغادرة البلاد فورا ويمكنهم العودة الى روسيا في الموعد الذي يختارونه.

وقالت “لن يكون هناك عملية اجلاء”.

وطلبت وزارة العمل الروسية من ارباب العمل عدم معاقبة الموظفين الذين يمضون عطلة في مصر وقد “يواجهون صعوبة لاستئناف عملهم في الوقت المناسب”.

وفي القاهرة، اعلن ايمن المقدم رئيس لجنة التحقيق في حادث سقوط الطائرة الروسية السبت انه “لا استنتاجات بعد” حول اسباب سقوطها الذي جاء بعد اقلاعها ب 23 دقيقة من مطار شرم الشيخ السبت الماضي.