ذكر موقع “سايت” لمراقبة المواقع الجهادية وصحيفة “دي فيلت” الألمانية أن منفذ الهجوم الذي استهدف كنيسا في هاله بجنوب شرق ألمانيا نشر على الأنترنت “بيانا” معاديا لليهود.

وقالت مديرة الموقع ريتا كاتز في تغريدة على تويتر أن “هذه الوثيقة أعدت على ما يبدو، قبل أسبوع في الأول من تشرين الأول/أكتوبر”.

وأضافت أن “البيان” يتضمن “صور أسلحة وذخائر مستخدمة” بينها “اسلحة يدوية الصنع”، ويتحدث عن هدف “قتل أكبر عدد ممكن من المعادين للبيض ويفضل أن يكونوا يهودا”.

وذكرت صحيفة “دي فيلت” على موقعها الالكتروني أن النص الذي يقع في نحو عشر صفحات ومكتوب باللغة الانكليزية يشير بالتحديد إلى مشروع مهاجمة كنيس هاله خلال عيد الغفران (يوم كيبور) اليهودي، والإفلات.

وقُتل شخصان الأربعاء وأصيب آخران بجروح بالغة في هجوم في وسط مدينة هاله الألمانيّة استهدف كنيساً بالتزامن مع يوم الغفران، في عمليّة صوّرها المنفّذ ونشرها عبر الإنترنت.

وأعلنت الشرطة الألمانيّة مساءً أنّها أوقفت رجلا جريحا بعدَ تبادل لإطلاق النّار.

وتحدث وزير الداخلية الألماني هورست سيهوفر عن “هجوم معاد للسامية” يشتبه بأن منفذه من مؤيدي “اليسار المتطرف”.