كشفت وزارة الداخلية الكويتية ان الانتحاري منفذ الهجوم الذي استهدف مسجدا للشيعة في مدينة الكويت يوم الجمعة هو سعودي الجنسية ويدعى فهد سليمان عبد المحسن القباع، وفق ما نقلت وكالة الانباء الكويتية (كونا).

واوضحت وزارة الداخلية في بيانها ان الانتحاري دخل البلاد فجر يوم الجمعة عن طريق المطار، مشيرة الى ان الاجهزة الامنية “تعكف على البحث والتحري عن الشركاء والمعاونين في هذا الجريمة النكراء”.

وتبنى تنظيم الدولة الاسلامية الهجوم الذي سقط ضحيته 26 قتيلا و227 جريحا في مسجد الامام الصادق في منطقة الصوابر في العاصمة الكويتية.

كانت وزارة الداخلية اعلنت في وقت سابق عن توقيف سائق السيارة الذي اوصل منفذ الهجوم الى المسجد، موضحة انه يدعى عبد الرحمن صباح عيدان سعود، و”هو من المقيمين بصورة غير قانونية وقد تم العثور عليه مختبئا في احد المنازل في منطقة الرقة جنوب الكويت”.

كذلك اشارت الوزارة الى انه تم القاء القبض على صاحب المنزل الذي اختبأ فيه وهو كويتي الجنسية، موضحة ان التحقيقات الاولية اظهرت انه “من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف”.