قدم مقطع فيديو بأسلوب دعاية انتخابية تم نشره يوم الأحد يئير نتنياهو، النجل المثير للجدل لرئيس الوزراء، على أنه مرشح للانتخابات المقبلة، واصفا إياه بأنه “وطني إسرائيلي ضد اليسار”.

ولم يتضح من الطرف الذي يقف وراء الفيديو، لكن مصادر مقربة من يئير نتنياهو قالت لموقع “أكتواليك” الإخباري أنه “ليس على دراية بالفيلم أو على علاقة به بأي شكل من الأشكال”.

ومع ذلك، أثار الفيديو تكهنات بأن نتنياهو الابن قد يكون يخطط للحذو حذو والده ودخول السياسة.

وسيتم إجراء الانتخابات العامة في 9 أبريل، وستقوم عدة أحزاب، من ضمنها “الليكود”، بإجراء انتخابات تمهيدية قبل ذلك.

ويفتتح مقطع الفيديو الذي تبلغ مدته 30 ثانية بمشهد لعلم إسرائيل وهو يرفرف من أمام الحائط الغربي، يتبعه مونتاج لصور يئير نتنياهو، معظمها مع بنيامين نتنياهو مع عبارة “وطني إسرائيل ضد اليسار”.

بعد ذلك يظهر في الفيديو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يقول: “قائد رائع، عظيم لإسرائيل”، في ما يبدو كإعلان تأييده ليائير نتنياهو، في كلمات أشار فيها في الأساس إلى بنيامين نتنياهو.

بعد ذلك يظهر مقطع الفيديو مجموعة من الصور ليئير نتنياهو في لقاءات مع ترامب وابنته إيفانكا، والأمير ويليام، والمذيع في قناة “فوكس نيوز” شون هانيتي، مع التعليق “بسبب خبرته”.

ويتبع ذلك مشهدا لنتنياهو الابن في لقاء مع ناجين من المحرقة، مع التعليق “بسبب روحه”.

وينتهي مقطع الفيديو بإشادة من رئيس الوزراء الذي يقول: “يائير هو وطني إسرائيلي قوي”، ومن غير الواضح السياق الذي أدلى فيه نتنياهو الأب بهذا التصريح.

وكان يئير نتنياهو قد تعهد في السابق بعدم الحذو حذو والده ودخول عالم السياسة.

وقال نتنياهو لوالده في عام 2017 في حفل أقيم بمناسبة عيد ميلاد رئيس الوزراء الـ 68 “إنني معجب وأقدر جدا التضحية التي قدمتها من أجل أرض إسرائيل وشعب إسرائيل. كشخص لن يدخل أبدا عالم السياسة، إنه لأمر رائع رؤية ذلك”.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ونجله يائير في زيارة للحائط الغربي في البلدة القديمة بمدينة القدس، 18 مارس، 2015. (Yonatan Sindel/Flash90)

ومع ذلك، في الأشهر الأخيرة ظهر اسم يئير عدة مرات في الأخبار.

في ديسمبر قام موقع “فيسبوك” بإقفال حسابه بشكل مؤقت بسبب نشره لمنشور قال فيه أنه يفضل أن يغادر جميع المسلمين إسرائيل.

وكتب يئير: “لن يكون هناك سلام حتى:
1. يترك كل اليهود أرض إسرائيل
2. يترك كل المسلمين أرض إسرائيل
أنا أفضل الخيار الثاني”.

وأضاف في منشور قام بمشاركته في وقت لاحق: “هل تعرفون أين لا توجد هجمات إرهابية؟ في آيسلندا واليابان. ومن قبيل الصدفة لا يوجد هناك سكان مسلمون أيضا”.

في الأسبوع الذي سبق ذلك، وصف على فيسبوك وسائل الإعلام والمنظمات غير الحكومية والسياسيون من معسكر اليسار بالـ”خونة”، ما دفع والده إلى النأي بنفسه عن هذا التعليق.

وكان يائير نتنياهو قد أثار انتقادات وسائل الإعلام في السابق بسبب منشوراته الفظة على شبكات التواصل الاجتماعي وأسلوب حياته البذخ على حساب دافعي الضرائب، في بما في ذلك حادثة وقعت في العام الماضي بعد الكشف عن تسجيلات له خلال ليلة من المرح قضاها في نوادي تعر في تل أبيب.

في التسجيلات بالإمكان سماع يئير نتنياهو وأصدقائه وهم يناقشون قيامهم بدفع آلاف الشواقل من أجل الحصول على رقصات خاصة في هذه الليلة. في تصريحات قالها من باب الدعابة على ما يبدو بينما كان على الأجح مخمورا، عرض نتنياهو الابن على اصدقائه أيضا خدمات جنسية من امرأه ربطته بها علاقة حميمة مقابل المال.

وقام نتنياهو الابن أيضا بنشر ما يبدو كرسم كاريكاتوري معاد للسامية للميلياردير اليهودي الليبرالي جورج سوروس قبل أن يقوم بحذفه في وقت لاحق.

لقطة شاشة لرسم كاريكاتوري نشره يئير نتنياهو في 8 سبتمبر، 2017. (Facebook)