قُتل ثلاثة طلاب مسلمين، من بينهم طالب مرتبط بجمعية خيرية فلسطينية، بعد إطلاق مسلح النار عليهم في تشابيل هيل، في كارولينا الشمالية، يوم الثلاثاء.

وتم التعرف على هوية الضحايا وهم ضياء شادي بركات (23 عاما) وزوجته يسر أبو صالحة (21 عاما) وشقيقتها رزان أبو صالحة (19 عاما)، من مدينة رالي.

وتم احتجاز المشتبه به في جريمة إطلاق النار، ويُدعى كريغ ستيفن هيكس (46 عاما)، في سجن في مقاطعة دورهام بشبهة ارتكابه ثلاث جرائم قتل من الدرجة الأولى، وفقا لما ذكرته صحيفة “تشابيل هيل أند أوبزرفر” ووسائل إعلامية أخرى.

وذكرت تقارير محلية أن بركات كان طالب سنة ثانية في طب الأسنان، وبأن يسر محمد أبو صالحة كانت تخطط لبدء دراسة طب الأسنان في الخريف القادم.

أما رزان أبو صالحة فكانت طالبة في جامعة نورث كارولينا، بحسب صحيفة الجامعة، “ذا ديلي تار هيل”.

وفقا لصحيفة “ذا إدندبندنت”، فإن بركات، الذي كان من عشاق الرياضة والمستخدمين الدائمين لمواقع التواصل الإجتماعي، تطوع في منظمة وفرت خدمات طب الأسنان للفلسطينيين.

في 28 يناير كتب بركات عبر حسابه في تويتر، “من المحزن حقا سماع أشخاص يقولون أنه يبنغي ’قتل اليهود’ أو ’قتل الفلسطينيين’، وكأن ذلك سيحل شيئا”.

وقام هيكس بتسليم نفسه للشرطة، بحسب تقارير إخبارية.

وتشابيل هيل هي المدينة التي تقع فيها جامعة نورث كارولينا.

ولم تحدد الشرطة دوفع إطلاق النار.

في موقعها على الإنترنت نشرت الشرطة بيانا أكدت فيه مقتل ثلاثة أشخاص، وقالت أن القسم “يحقق مع شخص على علاقة بالجريمة ولا تعتقد أن هناك تهديد للعامة”.