قتل تونسيان و17 سائحا من بولندا وايطاليا والمانيا واسبانيا الاربعاء في هجوم مسلح استهدف متحف باردو غرب العاصمة التونسية بيد مسلحين، وفق ما اعلن رئيس الوزراء التونسي حبيب الصيد.

وقال الصيد في مؤتمر صحافي هناك 19 قتيلا بينهم 17 سائحا من جنسيات بولندية وايطالية والمانية واسبانية.

اما القتيلان التونسيان فهما شرطي ومدني.

وقال رئيس الوزراء ان المهاجمين كانوا يرتدون بدلات عسكرية واطلقوا النار على السياح حين كانوا ينزلون من حافلاتهم لزيارة المتحف ثم طاردوهم داخله.

ولم يشر الى محاولة احتجاز رهائن.

من جهة اخرى اعلن وزير الصحة التونسي سعيد العايدي ان 38 شخصا اصيبوا بجروح في الهجوم بينهم اجانب من فرنسا وجنوب افريقيا وبولندا وايطاليا واليابان.

وبحسب التلفزيون التونسي العام فقد قتل مهاجمان واضاف ان العملية انتهت كما انتهت عملية اجلاء السياح من المتحف.