قُتل فتى فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي الاثنين بعد اندلاع مواجهات جنوب الضفة الغربية، بحسب ما اعلنت وزارة الصحة الفلسطينية.

وقالت الوزارة في بيان انها بلغت رسميا ب”استشهاد الطفل قصي حسن العمور (17 عاما) عقب اطلاق جنود الاحتلال النار عليه في بلدة تقوع” جنوب بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة.

ولم يصدر اي تعليق فوري من الجيش الاسرائيلي حول ذلك.

تشهد الاراضي الفلسطينية واسرائيل منذ مطلع تشرين الاول/اكتوبر 2015 اعمال عنف ومواجهات وهجمات وعمليات طعن قتل فيها 249 فلسطينيا و40 اسرائيليا اضافة الى اميركيين اثنين وأردني واريتري وسوداني، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وتقول الشرطة الاسرائيلية ان معظم الفلسطينيين قُتلوا برصاص عناصرها او الجيش خلال تنفيذهم أو محاولة تنفيذهم هجمات على اسرائيليين.