قُتل مراهق فلسطيني قال الجيش انه كان يرشق الحجارة على سيارات برصاص جنود في جنوب الضفة الغربية الاربعاء.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية ان الفتى هو عمر جوابرة (16 عاما) من مخيم العروب شمال الخليل. واصيب جوابرة في صدره وتوفي متأثرا بجراحه في مستشفى في الخليل، بحسب تقرير وكالة معا الاخبارية.

وبالرغم من عدم تأكيد الجيش على مقتل جوابرة، الا انه قال ان جنوده واجهوا فلسطينيين كانوا يرشقوا سيارات مدنية بالحجارة في شارع 60، الشارع الممتد من السمال الى الجنوب في مركز الضفة الغربية.

“خلال نشاط امني روتيني للجيش، لاحظت القوات معتدين يرشقون سيارات مدنية بالحجارة في شارع 60، بالقرب من العروب”، قال ناطق باسم الجيش بتصريح.

“ردت القوات فورا على التهديد واطلقوا النار على احد المعتدين”، ورد بالتصريح.

وقال سكان محليين لوكالة معا ان الجنود الإسرائيليين استخدموا الرصاص الحي والمطاطي.

وقال ناطق باسم الجيش انه سيتم التحقيق في الحادث.