أطلقت الشرطة النار على منفذ هجوم قام بطعن 10 أشخاص، ما أسفر عن مقتل أحدهم، وهو سائح أمريكي، وإصابة الآخرين، قي مواقع مختلفة في مدينة يافا، جنوبي تل أبيب.

الهجوم هو الثالث الذي يقع يوم الثلاثاء بعد هجوم طعن في بيتح تيكفا وهجوم إطلاق النار في القدس.

وورد أن منفذ الهجوم قام بطعن شخصين في ميناء يافا، وشخصين آخرين بالقرب من “كيكار هشعون” في المدينة، واثنين آخرين بالقرب من “الدوفيناريوم” على حدود مدينة تل أبيب، بحسب تقارير أولية.

وأُصيب شخصان آخران في الهجوم أيضا.

وقال متحدث بإسم الشرطة بأنه ليس هناك خطر بوجود مسلح ثان.

وأعلنت الشرطة في أعقاب الهجوم عن تعزيز وجودها في المدينة وفي تل أبيب، بحسب القناة الثانية.

تم نشر شريط فيديو على موقع يوتيوب يظهر على ما يبدو شرطيا يقوم بإطلاق النار على على منفذ هجوم الطعن في مدينة يافا على الرغم من أن منفذ الهجوم لم يعد يشكل تهديدا كما يبدو في الصور.

وقالت الشرطة إن منفذ الهجوم هو شاب فلسطيني يبلغ من العمر (22 عاما) من مدينة قلقيلية في الضفة الغربية.

وقُتل منفذ الهجوم بعد إطلاق النار عليه بالقرب من مطعم “مانتا ريه” في تل أبيب.