رجل لقي مصرعه في نتانيا ظهر يوم الأربعاء عند إنفجار سيارة، بما تعتقد الشرطة أنها محاولة إغتيال مرتبطة بعالم الإجرام.

لم يتم نشر أي معلومات عن هوية الضحية.

رجل آخر الذي كان بداخل السيارة تمكن من الهروب بدوت أي أذى، حسب ما قال شاهدوا عيان.

تحقيق شرطة أولي وجد بأن الرجل توفي بعد أن لم يتمكن الهروب من السيارة المشتعلة في أعقاب الإنفجار.

قالت الشرطة بأن السيارة تابعة لمجرم معروف، مع أنه لم يتواجد بداخلها وقت الإنفجار، ورد بتقرير لموقع واينت.

في السنوات الأخيرة، هناك تصاعد بالهجمات العنيفة والإغتيالات بقرب عصابات المنظمات الإجرامية في إسرائيل، دافعة إسرائيل لتأسيس وحدة الشرطة لاهاف 443 في عام 2008 المخصصة لمحاربة المنظمات الإجرامية.