قتل جنود إسرائيليون بالرصاص فلسطينيا رشق حجارة على دورية عسكرية في الضفة الغربية الخميس، ما أدى إلى اصابة جندي بإصابات طفيفة، بحسب الجيش.

وأفادت تقارير اعلامية فلسطينية أن الشاب هو خالد بحر أحمد موسى بحر يبلغ من العمر (16 عاما).

“تم رشق حجارة على الجنود، ما أدى إلى اصابة أحدهم بإصابات طفيفة”، قال الجيش لتايمز أوف إسرائيل.

وقال الجيش أن الجنود “امروا الفلسطيني بالتوقف، قبل اطلاق طلقات تحذيرية في الهواء وبعدها بإتجاهه، ما نتج بمقتله”.

وقال ناطق أن الجيش فتح تحقيقا في الحادث.

ووقع الحادث بالقرب من بلدة بيت أمر في منطقة الخليل، بجوار كتلى عتصيون الإستيطانية.