قتل ثمانية جنود اتراك الاحد في انفجار سيارة مفخخة امام مركز للشرطة في محافظة هكاري ( جنوب شرق)، وفق وسائل الاعلام التركية.

واصيب خمسة جنود في الهجوم في المنطقة المحاذية للعراق وايران، وفق قناة “سي ان ان تورك”.

ونسبت وكالة انباء دوغان التفجير الى حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره انقرة وواشنطن والاتحاد الاوروبي منظمة ارهابية ويخوض منذ 1984 مواجهات مع القوات التركية اسفرت عن اكثر من 40 الف قتيل.

وبعد فترة تهدئة من سنتين، استؤنفت في 2015 المواجهات بين المتمردين والجيش في جنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية.

ومنذ ذلك الحين تشهد تركيا اعتداءات يتبناها الاكراد او تنسب الى تنظيم الدولة الاسلامية.

والسبت، فجر رجل وامرأة يعتقد انهما على صلة بحزب العمال الكردستاني عبوات بعد اقتحام الشرطة مزرعة قرب انقرة. وقتل الانتحاريان فقط في التفجير.

بدأ الجيش التركي في 24 اب/اغسطس عملية “درع الفرات” داخل سوريا لاخراج الجهاديين وكذلك الاكراد من المنطقة الحدودية.