حاولت امراة فلسطينية الإقتراب من موقع عسكري في الضفة الغربية وطعن مجموعة من الجنود. القوات قامت بفتح النار عليها وقتلها، بحسب ما أعلن الجيش.

وفقا للجيش الإسرائيلي، حاولت المرأة مهاجمة الجنود الذين تمركزوا في نقطة حراسة بالقرب من مستوطنة عيناف، شمال غرب مدينة نابلس الفلسطينية.

ولم تقع إصابات في صفوف الجنود الإسرائيليين.

ولم يتضح على الفور كيف حاولت المرأة طعن الجنود إذا كانوا يقفون داخل برج الحراسة الإسمنتي عندما اقتربت منهم، وما زال الجيش الإسرائيلي يحقق في الحادثة لتحديد ما حدث بالضبط، بحسب ما قال متحدث.

يوم الإثنين، قام شاب فلسطيني يبلغ من العمر (19 عاما) بطعن جندي إسرائيلي بمفك براغي في تل أبيب.

بعد حوالي ستة أشهر من هجمات الطعن شبه اليومية في الضفة الغربية وإسرائيل، شهد الشهران الأخيران انخفاضا ملحوظا في عدد الهجمات.