بعد 4 أسابيع من البقاء في منازلهم، سيعود طلاب المدارس الأهلية المسيحية في إسرائيل إلى مقاعد الدراسة، بعد حل الخلاف بين الهيئة التي تمثل هذه المدارس ووزارة التربية والتعليم، بحسب ما ذكرت مصادر يوم الأحد.

وأجرى الطرفان محادثات ليلة السبت امتدت إلى وقت متأخر من الليل، وتوصلوا في النهاية إلى إنفراج في المحادثات صباح الأحد، بحسب ما ذكرت صحيفة “هآرتس”.

بحسب الإتفاق، سيحصل جهاز التعليم المسيحي، الذي يضم 47 مدرسة يدرس فيها حوالي 33,000 طالب معظمهم من المسلمين، على 50 مليون شيكل (12 مليون دولار) من الدولة وعلى 7.5 مليون شيكل (2.7 مليون دولار) كإضافة.

وأغلقت المدارس أبوابها منذ بدء العام الدراسي إحتجاجا على التقليصات في الميزانية التي قال مسؤلون أنها وصلت إلى مئات الملايين من الشواقل.

وقد اختلف الطرفان على مطلب من وزارة التربية والتعليم بأن تمتنع المدارس عن الإضراب حتى نهاية العام الدراسي 2017، في حين أن المدارس وافقت على الإمتناع عن الإضراب حتى يوليو 2016.

بموجب تسوية تم التوصل إليها ستمتنع المدارس الثانوية والإعدادية عن الإضراب حتى يوليو 2017، في حين أن المدارس الإبتدائية لن تضرب حتى يوليو 2016.

وسيتم إنشاء لجنة مشتركة وتنظيم العلاقات بين المدارس الكنسية ووزارة التربية، بحسب “هآرتس”.

وسيتم عرض تفاصيل الإتفاق الكاملة بين المدارس الأهلية ووزراة التربية والتعليم بعد ظهر الأحد في مؤتمر صحافي في الناصرة.