افتتح مفوض وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) في غزة الثلاثاء معرضا لارشيف الوكالة يضم مئات الاف الصور التي توثق مراحل نزوح اللاجئين الفلسطينيين.

وفي مؤتمر صحافي خلال افتتاح المعرض الذي حمل عنوان “ارشيف الاونروا السمعي والبصري من اجل لاجئي فلسطين” واقيم في المركز الفرنسي بغزة، قال بيار كرينبول مفوض عام الاونروا “هذا الارشيف يعطي صورة عن رحلة المعاناة والامل للاجئين الفلسطينيين”.

واشار الى ان “العمل بهذا الارشيف بدا في عام 2009 ويضم صورا توثيقية لمعاناة اللاجئين الفلسطينيين العامين 1948 و1967 واثناء اقامة مخيمات والانجازات التي حققها اللاجئون كافراد وجماعات”.

واعتبر ان هذا الارشيف “جزء مهم من الذاكرة الجماعية للشعب الفلسطيني بحيث يعطي صورة كاملة عن رحلة المعاناة التي عاشها اللاجئون الفلسطينيون”.

ويحوي الارشيف “430 الف صورة فردية تحتفظ بها الاونروا و10 الاف صورة مطبوعة و80 الف شريحة مصورة توثق كلها حياة اللاجئ الفلسطيني”، كما قال كرينبول .

من جهة ثانية شدد كرينبول على ان الوكالة “ستعمل ما بوسعها وبفاعلية لتحسين حياة اللاجئين في غزة وهذا ما ابلغته امس (الاثنين) في اتصال مع رامي الحمد الله رئيس حكومة الوفاق الفلسطيني”.

وقال ان “من المهم جدا ان يكون هناك طريقة لدخول الفلسطينيين وخروجهم من قطاع غزة و كذلك البضائع”.

واضاف “هذا هو الوقت المناسب لانهاء الحصار المفروض منذ سبع سنوات على قطاع غزة”.

من ناحيته، اعتبر زكريا الاغا رئيس دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية ان “الارشيف يوثق الرواية الفلسطينية للحق التاريخي على ارض فلسطين في مواجهة المشروع الصهيوني الذي يحاول طمس المعالم الفلسطينية”.

وقال عدنان ابو حسنة الناطق باسم الاونروا لفرانس برس ان الوكالة “تقوم بعملية كبرى في باريس والدانمارك لارشفة افلام سينمائية ومئات الاف الصور على ان تكون متاحة عبر الانترنت قريبا”.