اعلنت شبكتا “سي بي اس” و”ان بي سي” الاميركيتان ان المسلح الذي اطلق النار في ملهى ليلي للمثليين في فلوريدا الليلة الماضية ما اسفر عن نحو عشرين قتيلا، هو اميركي من اصل افغاني مولود في 1986 واسمه عمر متين.

وبدأت الشرطة المحلية تحقيقا في عمل ارهابي. وكان مكتب التحقيقات الفدرالي اشار في وقت سابق الى “تعاطف” مطلق النار الذي احتجز رهائن داخل الملهى مع التيار الاسلامي.

ولم تعلن الشرطة رسميا حتى الان اسم المسلح الذي قالت وسائل الاعلام انه يقيم على بعد حوالى 200 كلم جنوب شرق اورلاندو في مدينة بورت سانت لوسي.

وبحسب الشبكتين المذكورتين فان عمر متين الذي قتل اثناء تبادل اطلاق النار مع عناصر القوات الخاصة في الشرطة، لا سوابق له.