دهس فلسطيني شخصين، وأصيب احدهما بإصابات بالغة، قبل أن يصاب بالرصاص اثناء محاولة طعن جنود في مركز الضفة الغربية صباح الجمعة، قال الجيش.

ودهس سائق السيارة (17 عاما)، الذي لم يتم الكشف عن اسمه، رجل يبلغ من العمر (70 عاما) أصيب بإصابات خفيفة في الرأس، في مفرق افرات، قال مسعفون.

وتابع بالسير في الشارع حتى مفرق كتلة عتصيون حيث صدم الشخص الآخر (35 عاما) بحسب نجمة داود الحمراء.

وكانت اصابات الأخير معرفة في بداية الامر كإصابات طفيفة حتى متوسطة، ولكن اعلن المستشفى انها بالغة، مع اصابات بالدماغ.

وقال الجيش أن المنفذ بعدها خرج من سيارته مع سكين وحاول طعن جنود.

سكين حاول منفذ هجوم دهس فلسطيني استخدامه لطعن جنود في مركز الضفة الغربية، 17 نوفمبر 2017 (Israel Defense Forces)

“رد الجنود بإطلاق النار نحوه ما ادى الى اصابته”، قال الجيش الإسرائيلي في بيان.

والمنفذ في حالة حرجة وفقا للمستشفى.

ولا أنباء عن اصابة جنود اسرائيليين، قال الجيش.

وتم نقل المصاب البالغ (70 عاما) الى مستشفى شعاريه تسيديك في القدس، بينما تم نقل الشخص الى مستشفى هداسا عين كارم، قالت نجمة داود الحمراء.

وقال ناطق بإسم مستشفى هداسا صباح الجمعة انه سوف يخضع قريبا الى عملية جراحية.

“إنه يعاني من اصابة في الرأس. لديه نزيف في الدماغ وسوف يحتاج لعملية جراحية في الدماغ”، قال طبيبه. “حالته خطيرة، ولكنه مستقر”.

وعالج مسعفون عسكريون المنفذ المصاب، ونقلوه الى مستشفى شعاريه تسيديك.

وأفادت تقارير اعلامية فلسطينية أنه ينحدر من قرية حلحول المجاورة.

ويشهد مفرق عتصيون في مركز الضفة الغربية العديد من الهجمات بسبب قربه من مستوطنات اسرائيلية وبلدات عربية.