ندد وزير النقل الاسرائيلي اسرائيل كاتز الاثنين بشدة بكلام وزير الخارجية الاميركي جون كيري عن احتمال تحول اسرائيل الى دولة “فصل عنصري” في حال لم تقر اتفاق سلام مع الفلسطينيين سريعا.

وكتب هذا الوزير الليكودي على صفحته على فيسبوك “العار عليك يا كيري! هناك كلمات لا يمكن استخدامها”.

واضاف وزير النقل الذي ينتمي الى الحزب الذي يترأسه رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو “في هذا اليوم الذي يشهد الذكرى الوطنية للمحرقة ها هو زير الخارجية الاميركي يصفنا بدولة فصل عنصري، بينما نحن الدولة التي تتعرض لمخاطر التدمير”.

من جهته اصدر داني دايان الرئيس السابق لمجلس يشا، اهم منظمة لمستوطني الضفة الغربية، بيانا ندد فيه بما اعتبره “اهانة للشعبين الاسرائيلي والجنوب افريقي” معتبرا ان على جون كيري “ان يتوجه الى يهودا والسامرة (التسمية الاسرائيلية للضفة الغربية المحتلة) ليكتشف امكانات التعايش”.

وكان كيري ادلى بهذا الكلام الجمعة خلال اجتماع مغلق للجنة الثلاثية (مجموعة نقاش غير حزبية وغير حكومية اسسها ديفيد روكفلر) حسب ما نقل موقع دايلي بيست الذي اكد الاحد وجود تسجيل لهذا الكلام.

ومما نقلته دايلي بيست عن كيري قوله “ان حل الدولتين يجب التاكيد عليه على انه البديل الوحيد الواقعي. لان دولة احادية سينتهي بها الامر ان تصبح اما دولة فصل عنصري مع مواطنين من الدرجة الثانية او دولة تدمر قدرة اسرائيل على ان تكون دولة يهودية”.