أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن الولايات المتحدة ستلغي معاهدة 1955 مع إيران، والتي تنص على إقامة علاقات اقتصادية وحقوق قنصلية بين البلدين.

تأتي الخطوة بعد حكم صادر من أعلى محكمة بالأمم المتحدة والذي يأمر بأن ترفع الولايات المتحدة العقوبات عن إيران التي تؤثر على واردات البضائع الإنسانية.

تزعم إيران أن العقوبات التي تفرضها إدارة ترامب بعد انسحابها من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع إيران تنتهك ما يطلق عليها معاهدة الصداقة.

وقال بومبيو للصحفيين اليوم الأربعاء إن إلغاء المعاهدة جاء متأخرا لعقود. وأضاف أن إيران تسيء استخدام محكمة العدل الدولية لأغراض سياسية ودعائية.

وتابع أن شكاوى إيران المتعلقة بالاتفاق “عبثية”.