فاز مدير بنك إسرائيل يوم الأحد بجائزة قيمتها 100 ألف دولار من مؤسسة أمريكية غير ربحية، عن ورقة بحثية مؤثرة شارك في تأليفها بشأن تسعير الأصول على المدى الطويل.

وكتب أمير يارون الورقة مع رافي بانسال من جامعة ديوك.

وكان لورقة عام 2004 المنشورة في “Journal of Finance”، بعنوان “المخاطر على المدى الطويل: حل محتمل لألغاز تسعير الأصول”، تأثير كبير على فهم الباحثين للعوائد والمخاطر المتوقعة في تسعير الأصول.

وقالت “مؤسسة تطوير الابحاث في الاقتصاد المالي” إن النتائج التي توصل إليها البحث تنطبق أيضا على التمويل والاقتصاد الكلي ومجالات بحث أخرى.

وتعمل هذه المؤسسة غير الربحية التي تمنح جائزة “ستيفن روس” في الاقتصاد المالي على تعزيز الابحاث في هذا المجال.

وتم تسمية الجائزة بإسم محاضر للاقتصاد مؤثر في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة ييل، الذي يعتبر أحد أبرز الباحثين في الاقتصاد المالي في العالم.

وتمنح الجائزة كل سنتين منذ عام 2008 إلى مؤلفي بحث صدر في 15 السنوات الماضية، والذي ساهم بشكل كبير في الاقتصاد المالي. ويتم اختيار الفائزين من قبل لجنة من المؤسسة تضم ممثلين من جامعة برينستون، معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، جامعة ديوك وجامعة ميريلاند.

ويارون أيضا أستاذ للعلوم المالية والمصرفية في كلية وارتون للأعمال بجامعة بنسلفانيا.

وتم تعيينه مديرا لبنك إسرائيل من قبل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وتم تنصيبه في ديسمبر 2018.