استهدفت مداهمات صباح الاربعاء في المانيا وبريطانيا عدة شقق مرتبطة بشخصين يشتبه في تسليمهما مساعدات انسانية لجبهة فتح الشام (النصرة سابقا)، وفق ما اعلنته النيابة العامة الالمانية لمكافحة الارهاب.

ويتهم المشتبه بهما، لم يكشف المصدر عن اسميهما او بلدان اقامتهما، بمساعدة جبهة فتح الشام منذ سنوات من خلال ارسال قوافل تتضمن “سيارات اسعاف ومعدات طبية وادوية ومواد غذائية”.

وفي المانيا، جرت عمليات الدهم في غرب البلاد في شمال رينانيا وستفاليا. لكن النيابة الالمانية لم تحدد مكان المداهمات في المملكة المتحدة.

ويشتبه بقيام هذين الشخصين بالعمل من خلال منظمات غير حكومية المانية مثل “الدواء من القلب” و “الدواء بلا حدود” اللتين تعتبران مقربيتن من الاوساط السلفية.

وتواجه المانيا صعودا قويا منذ عدة سنوات للتيار السلفي وتعرضت العام الماضي لعديد من الهجمات التي اعلن تنظيم الدولة الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها. وكان اخطرها دهس 12 شخصا بواسطة شاحنة في سوق للميلاد في برلين في 19 كانون الاول/ديسمبر.