قدمت الولايات المتحدة لوائح اتهام ضد 12 عميل خيارات ثنائية اضافيين، جميعهم من شركات BinaryBook.com وBigOption.com، ما يرفع عدد الإسرائيليين الذين يتم ملاحقتهم في الولايات المتحدة لعملهم في الموقعين إلى 18 شخصا.

وفي وثيقة تم حجب أقسام منها وتم رفع السرية عنها هذا الاسبوع، كشفت وزارة العدل الامريكية اسماء ثلاثة متهمين جديدين يفترض أنهم ارتكبوا احتيال مالي ضد مواطنين امريكيين بواسطة الموقعين.

وهم يوسف هرتسوغ، الذي تدعي الولايات المتحدة انه مالك شركة مسجلة في موريشيوس وتدعى Linkopia، اضافة الى نيسيم الفاسي، الذي يفترض انه كان موظفا في Yukom Communications ومدير العلامة التجارية في BinaryBook؛ وإلعاد بيغلمان، الموظف المفترض في Yukom Communications ومدير العلامة التجارية في BigOption. ويمكن قراءة الوثيقة في موقع Pacer.gov.

ولا زالت اسماء تسعة المتهمين الآخرين سرية، وتم حذف اسمائهم والتفاصيل التي قد تؤدي للتعرف عليهم من لائحة الاتهام. وتم اتهام المتهمين الثلاثة الذين ذكرت اسمائهم بالتآمر لارتكاب احتيال مالي، الاحتيال المالي، والمساعدة بجريمة.

وصدرت لوائح الاتهام ضد 12 المتهمين في 13 فبراير، ولكن بقت سرية لأشهر. وتم رفع السرية عنها بشكل جزئي في 12 يونيو بسبب طلب ليي الباز، المديرة التنفيذية السابقة في Yukom Communications والتي سوف تحضر امام المحكمة في الولايات المتحدة في 16 يوليو، بتوفير هرتسوغ، الفاسي وبيغلمان شهادات مسجلة بالفيديو دفاعا عنها.

ويتواجد الثلاثة في الوقت الحالي في اسرائيل، وسوف يبدؤون توفير الشهادات المصورة في 19 يونيو.

وفي 11 يونيو، أرسل محامو وزارة العدل الأمريكية بريدا الكترونيا الى محامي هرتسوغ، تسفي غاباي (مدير الانفاذ السابق في هيئة الاوراق المالية الإسرائيلية)، وأبلغته أن “موكلك يوسف هرتسوغ اتهم في لائحة اتهام في الولايات المتحدة بعدة تهم لدوره في خطة للاحتيال على مستثمرين في الولايات المتحدة وأماكن أخرى عبر الاستثمار الظاهري في ’الخيارات الثنائية’”.

وقال محامو وزارة العدل الامريكية لغاباي أن موكله قد يريد اعادة التفكير بتوفير شهادة الآن بعد علمه بأنه تم اتهامه.

وكان المدعين الذين تواصلوا مع محامي هرتسوغ لإبلاغه بتوجيه التهم لموكله، هم هنري فان دايك، نائب مدير وحدة الاوراق المالية والاحتيال المالي في القسم الجنائي في وزارة العدل الامريكية، راش اتكنسون وكيتلين كوتنغهام. وكان اتكنسون مؤخرا عضوا في طاقم المدعي الخاص روبرت مولر الذي حقق في التدخل الروسي بالانتخابات الامريكية.

ولم يرد محامي هرتسوغ على طلب للرد على الادعاءات حتى صدور هذا التقرير.

لي إلباز، الرئيسة التنفيذية لشركة ’يوكوم المحدودة’. (Linkedin)

وقبل 12 يونيو، تم الكشف عن اسماء 6 متهمين من BinaryBook وBigOption يتم ملاحقتهم في الولايات المتحدة. وهؤلاء كانوا اوستين سميث، يئير هدار، ليؤورا ويلس، شيرا اوزان، ليسا ميل، ولي الباز. وقد أقروا جميعهم بتهم متعلقة بالاحتيال، باستثناء الباز، التي سوف تبدأ محاكتها في شهر يوليو.

ومحامي الباز هو باري جاي بولاك، الذي كان محامي مؤسس موقع ويكيليكس جوليان اسانج.

وسوف يتم الحكم على ويلس وأوزان في 16 اغسطس. ومن المقرر الحكم على ميل وهدار في 23 اغسطس. وسيسمع سميث حكمه في 3 سبتمبر.

الخيار الثنائي هو عقد خيار يعتمد ربحه على سعر أصل آخر، مثل الذهب أو القمح أو أسهم شركة “آبل”. إذا خمّن حاملو الخيارات بشكل صحيح حول الاتجاه الذي يتحرك به السعر في وقت انتهاء الصلاحية، فإنهم يحصلون على مبلغ محدد مسبقا من المال، وإذا لم يكن الأمر كذلك، فإنهم يفقدون الأموال “المستثمرة” في صفقة معينة.

في حالة صناعة الخيارات الثنائية الإسرائيلية، كانت الشركات التي تعرض هذه العقود إحتيالية إلى حد كبير. يخدعون الضحايا في جميع أنحاء العالم ليؤمنوا بأنهم كانوا يستثمرون ويكسبون المال بنجاح، ويشجعونهم على إيداع المزيد من الأموال في حساباتهم، إلى أن تقوم الشركة في نهاية المطاف بقطع الاتصال بالمستثمر واختفائها بكل الأموال تقريبا.

في ذروتها، عمل أكثر من عشرة آلاف إسرائيلي في مئات شركات الخيارات الثنائية، سرقت مليارات الدولارات من الضحايا في جميع أنحاء العالم.

وحظر الكنيست صناعة الخيارات الثنائية في اكتوبر 2017، بالأساس نتيجة التقارير حول الاحتيال من قبل التايمز أوف اسرائيل. ولكن، منذ الحظر، وجهت السلطات الإسرائيلية التهم لثلاثة أشخاص فقط.