القاهرة – احيل شرطي مصري الثلاثاء للمحاكمة الجنائية فيما سحبت رخص تشغيل فندقين في مدينة شرم الشيخ السياحية المعروفة على البحر الاحمر، في اعقاب شكاوى من اعتداءات جنسية ضد سائحات، ذلك بحسب اعلامي ومسؤولة.

وذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط، الرسمية، ان النيابة العامة احالت شرطيا في شرطة السياحة في شرم الشيخ، جنوب سيناء، الى المحاكمة بتهمة هتك عرض سائحة روسية اثر دخول غرفتها بالقوة.

كما قدمت سائحة بريطانية شكوى ضد موظف فندق في شرم الشيخ ايضا اتهمته بالاعتداء عليها جنسيا، حسبما قالت مسؤولة بوزارة السياحة المصرية.

ويتوافد مئات الالاف من السائحين على المنتجعات السياحية المصرية على البحر الاحمر حيث قدمت شكاوى سابقة بشأن مضايقات جنسية.

وقالت رشا العزازي الناطقة باسم وزارة السياحة في مصر ان الوزارة “اتخذت سلسلة من القرارات، منها الغاء ترخيص فندق هيلتون شارك باي يوم الاثنين”.

واضافت العزازي ان الوزارة اتخذت ايضا قرارا بسحب رخصة تشغيل فندق اخر قدمت فيه شكوى بوقوع اعتداء جنسي.

لكن موظف استقبال في فندق شارك باي اكد ان الفندق يعمل بشكل طبيعي مشيرا في الوقت نفسه الى عدم وجود مسؤول للعلاقات العامة في الفندق يمكن ان يرد على استفسارات الصحافيين.

وقال الموظف “يمكننا القول ان هناك شكوى وانه جاري التحقيق فيها”. واضاف “الفندق يعمل بشكل طبيعي وحتى الان لم يصلنا اي شيء” بشان قرار وزارة السياحة.