قال وزير المواصلات الإسرائيلي يوم الخميس أن الحكومة تجري محادثات سرية مع الأردن المجاورة بسبب مخاوف من أن يشكل مطار جديد قرب إيلات خطرا على سلامة المطار الأردني القريب في العقبة.

وتعتزم إسرائيل إستكمال بناء المطار الجديد في تمناع بحلول نهاية عام 2016، حسب رويترز. موقع المطار على بعد 10 كيلومتر فقط (ستة أميال) شمال غرب مطار الملك الحسين الدولي، والذي يثير مخاوف عدة.

اشتكت الأردن في يونيو لمنظمة الأمم المتحدة الدولية للطيران المدني (ICAO) بشأن احتمال وجود ممرات جوية متداخلة خطيرة.

وقال وزير المواصلات يسرائيل كاتس للإذاعة الإسرائيلية مساء الخميس، أن “الأردنيين قلقون من هذا الأمر”، وأضاف، “تقوم إسرائيل بالتعامل مع هذا الأمر”.

ونقلت رويترز عن الوزير قوله،”إننا بالتنسيق مع الوكالات المختلفة، نعقد اتصالات سرية معهم، والحقيقة هي أن البناء جار وسيتم تشغيل المطار”، .

أصدرت وزارة المواصلات والسلامة المرورية أيضا بيانا يصر أن المطار في تمناع “يجري بناؤه وفقا للوائح منظمة الطيران المدني الدولي، وعلى هذا النحو، لا يشكل هذا مخاطر على المطار في العقبة”.

من المقرر أن يطلق اسم مطار تمناع تيمنا بايلان رامون، طيار مخضرم في سلاح الجو ورائد الفضاء الإسرائيلي الأول، الذي قتل في انفجار مكوك فضاء كولومبيا عام 2003.