اضرب مئات من الاسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية عن الطعام الخميس تضامنا مع الاسرى المضربين عن الطعام منذ اسبوعين للاحتجاج على اعتقالهم اداريا دون محاكمة، بحسب ما اعلنت مصادر متطابقة.

وقالت سيفان وايزمان المتحدثة باسم مصلحة السجون الاسرائيلية لوكالة فرانس برس “يرفض نحو 90 معتقلا الطعام منذ اسبوعين”، مشيرة الى ان “عدة مئات شاركوهم اليوم الاضراب لمدة يوم واحد”.

ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا) عن رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس قوله ان “الاسرى في كافة سجون الاحتلال الاسرائيلي ينفذون اضرابا عن الطعام ليوم واحد اليوم دعما للأسرى الاداريين المضربين عن الطعام منذ 15 يوما”، مشددا على اهمية هذه الخطوة.

ويوجد نحو خمسة الاف معتقل فلسطيني في السجون الاسرائيلية، بينما يقبع حوالى 200 منهم في الاعتقال الاداري.

وبحسب القانون الاسرائيلي الموروث عن الانتداب البريطاني، يمكن وضع المشتبه فيه قيد الاعتقال الاداري من دون توجيه الاتهام له لمدة ستة اشهر قابلة للتجديد لفترة غير محددة.