قالت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني الاثنين ان بريطانيا لا يمكنها التفاوض على اتفاقيات تجارة جديدة الا بعد خروجها من الاتحاد، وذلك عقب تاييد الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب لابرام اتفاق تجارة عاجل مع لندن.

وصرحت موغيريني للصحافيين ردا على سؤال حول تصريحات ترامب في مقابلة مع صحيفتين “اود ان اوضح امرا واحدا ناقشناه كذلك مع (وزير الخارجية البريطاني) بوريس جونسون اليوم واتفق فيه معي”.

واضافت “من الواضح تماما للاتحاد الاوروبي انه طالما ان بريطانيا عضو في الاتحاد، وهي حاليا عضو فيه بعد سبعة اشهر من الاستفتاء.. فلا يمكنها اجراء اية مفاوضات ثنائية على اي اتفاق تجارة مع طرف ثالث”.

واوضحت ان “ذلك موجود في المعاهدات وينطبق على جميع الدول الاعضاء طالما لا زالت اعضاء، حتى اخر يوم”.

وصرح ترامب لصحيفتي “التايمز” و”بيلد” ان البريكست “امر عظيم” وانه “سيعمل بجد كبير للتوصل الى (اتفاق تجارة) بسرعة وبالشكل المناسب”.

وصرح جونسون في وقت سابق من الاثنين ان هذه “انباء جيدة جدا ان الولايات المتحدة ترغب في اتفاق تجارة حرة جيد معنا وتريده بسرعة كبيرة”. ورفضت موغيريني كذلك توقعات ترامب بان دولا اخرى ستتبع بريطانيا في التصويت على الخروج من الاتحاد الاوروبي.

وقالت عقب لقاء وزراء خارجية الاتحاد في بروكسل “اعتقد ان الاتحاد الاوروبي سيتماسك، انا مقتنعة بذلك 100 بالمئة”.

واضافت “انا احترم اراء رئيس الولايات المتحدة المستقبلي .. ولكنني اعتقد ان الاتحاد الاوروبي سيكون بخير في المستقبل”.