انفجرت عبوة ناسفة  شمال قطاع غزة صباح الجمعة، من دون التسبب بإصابات أو أضرار، وفقا لما أعلنه الجيش الإسرائيلي.

وانفجرت القنبلة بالقرب من مركبة هندسة عسكرية على الحدود، بحسب الجيش.

ولا يبدو أنه كان هناك إختراق للسياج الحدودي، حيث أنه تم زرع العبوة الناسفة على الجانب الغزة من السياج.

وأفاد الجيش أن المركبة العسكرية كانت في المنطقة للقيام “بعملية تم التخطيط لها”، من دون الخوض في التفاصيل. من صور من الموقع، يبدو أن المركبة هي جرافة D9.

في شهر يناير، استهدف سلاح الجو الإسرائيلي مجموعة من الفلسطينين كانت تقوم بزرع عبوة ناسفة على الحدود مع إسرائيل، في الجزء الشمالي من القطاع أيضا.

على الرغم من الهدوء التي شهدته المنطقة في الأسابيع الأخيرة، خرجت هجمات من الجزء الشمالي من القطاع أكثر من تلك التي خرجت من الأجزاء الجنوبية منه.

منذ نهاية حرب غزة في عام 2014، شهدت المنطقة إطلاق صواريخ متقطع وتظاهرات عنيفة على طول الحدود وعبوات ناسفة في مناطق متاخمة لمنطقة شاعر هنيغف.