تم توجيه تهم القتل يوم الخميس ضد رجل من بات يام متهم بقتل أخيه غير الشقيق، مع اتهام الادعاء بأن المدعى عليه بحث في الإنترنت للحصول على معلومات حول كيفية تنفيذ القتل.

وقدم الإدعاء لائحة اتهام بالقتل بظروف مشددة في محكمة تل أبيب المركزية ضد ميخائيل نيكولكين (24 عاما)، المتهم بطعن أخيه غير الشقيق إيفغيني كلاينمان حتى الموت.

ووفقا للائحة الاتهام، سكن الرجلان معا في شقة، وأجرا أيضا غرفة نوم للسياح.

وكانت بينهما علاقة متوترة وكثيرا ما تشاجرا، بما في ذلك في يوم حادثة القتل، عندما طرد كلاينمان نيكولكين من الشقة.

واستأجر نيكولكين غرفة في بيت ضيافة في بات يام، ثم عاد إلى الشقة. ويقول ممثلو الادعاء إنه بدأ تصفح الإنترنت للبحث عن طرق لتنفيذ عمليات قتل، بما في ذلك السؤال عبر محرك البحث جوجل “كيف أقتل أخي (ليس مزحا)”.

أفراد الطاقم الطبي يحملون جثة رجل عُثر عليه ميتاً في شقة في بات يام، فيما يشتبه بأنها جريمة قتل، 16 ديسمبر 2019. (Flash90)

كما يزعم أنه تصفح العديد من منتديات الإنترنت التي تقدم المشورة بشأن قتل الآخرين، بما في ذلك قطع رأس ضحية نائمة.

وبعد ذلك، أخذ نيكولكين سكينا طولها 30 سنتيمترا، حسب ما جاء في لائحة الاتهام، واقترب من شقيقه الذي كان نائما في الصالون، “لوح بالسكين وطعنه في صدره”.

واستيقظ كلاينمان وهو يصرخ لسيارة إسعاف ثم انهار على الأرض.

وتاركا السكين لا زال عالقا في صدر شقيقه، توجه نيكولكين إلى غرفة النوم حيث كانت سائحتان نائمتان، ايقظهما وأخبرهما: “لقد قتلت أخي ولكني خططت لكل شيء”.

وهربت السائحتان من الشقة، كما فعل نيكولكين، تاركا شقيقه على أرضية الصالون.

وبعد ذلك توجه المدعى عليه إلى دار الضيافة، كما يقول المدعون، وسلم نفسه للشرطة بعد ست ساعات من الحادث، وقد توفي شقيقه في هذا الوقت.