قدمت النيابة الإسرائيلية الثلاثاء لوائح اتهام بحق أربعة شبان يهود مشتبهين بهجوم “عنصري” ضد رجلين عربيين في مدينة نتانيا الساحلية، أعلنت وزارة العدل.

وورد في تصريح الوزارة، أن الشبان كانوا يشربون الكحول على شاطئ في 17 فبراير، عندما لاحظوا رجلان عربيان متجهان نحو مصعد.

وورد أنهم لاحقوهما وأهانوا النبي محمد وبعدها قاموا بإلقاء الحجارة والزجاجات الفارغة على الرجلين اللذين فرا بإتجاه المصعد، ولكنهما علقا داخله، حيث استمر الهجوم.

وتم سحب واحد من الرجلين خارج المصعد ووُصف بالإرهابي. وتم ضربه وخنقه حتى أن فقد وعيه وتم نقله الى المستشفى.

وتم اتهام الأربعة بـ”الإعتداء الجسيم بدوافع عنصرية”، ورد في تصريح الوزارة.

وتتصاعد التوترات بين اليهود والعرب في موجة العنف المستمرة منذ خمسة اشهر في اسرائيل والأراضي الفلسطينية. وقُتل 28 اسرائيليا وثلاثة أجانب في موجة الهجمات الفلسطينية منذ شهر اكتوبر.

وقُتل أيضا اكثر من 170 فلسطينيا، حوالي ثلثيهما اثناء تنفيذ هجمات ضد اسرائيليين، وخلال اشتباكان مع القوات الإسرائيلية، بحسب الجيش الإسرائيلي.

وقام عدة يهود بتنفيذ هجمات انتقامية ضد عرب.