اعتقلت قوات الامن الإسرائيلية ثلاثة اشخاص في شمال اسرائيل متهمين بالتآمر لتنفيذ هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية الارهابي في شهر اغسطس، قال الشاباك الخميس.

وتم اتهام شخص رابع، المحكوم عليه السجن المؤبد حاليا، بالانضمام الى التنظيم، قال مسؤولون اسرائيليون، بينما تم توجيه تهمة مساعدة الخلية الارهابية لثلاثة اخرين.

وبالرغم من ادعاء قوات الأمن الإسرائيلية ان أكثر من 40 مواطن اسرائيلي سافر الى سوريا والعراق للانضمام الى تنظيم الدولة الإسلامية، هذه اول خلية تابعة للتنظيم تكتشف في اسرائيل.

والثلاثة، جميعهم من سكان يافة الناصرة، اعترفوا اثناء التحقيق انهم اقتنوا الاسلحة، تدربوا، جمعوا المعلومات الاستخباراتية عن مواقع عسكرية وتابعة للشرطة وخططوا تنفيذ هجمات ارهابية لتنظيم الدولة الإسلامية، الذي انضموا اليه.

ومحمد شريف، 22، واحمد محاجنة، 19، تواصلوا مع عميلين عرب اسرائيليين من يافة الناصرة – محمد كيلاني ومحمد كنانة – اللذان سافرا للانضمام الى التنظيم في العراق. ووفقا للشاباك، اقنع كيلاني وكنانة محاجنة وشريف بإنشاء خلية تابعة للتنظيم في اسرائيل.

وكان شريف، محاجنة والمشتبه الثالث، محمد غزالة، 23، على علاقات مع جهاديين سلفيين متشددين، قال مسؤولون امنيون. ولكن تحت اشراف اصدقائهم الذين يقاتلون مع تنظيم الدولة الإسلامية، اعلن الثلاثة ولائهم للتنظيم الارهابي، الذي اعلن وزير الدفاع موشيه يعالون عنه في سبتمبر 2014 كغير قانوني.

واحمد احمد، 26، الرجل الرابع المتهم بالانضمام لخلية التنظيم الارهابية، مسجون في الوقت الحالي لقتله عام 2009 ليافيم فاينشتين، سائق سيارة اجرة يهودي من ناتسيريت عيليت.

ومن داخل السجن، ورد ان احمد ساعد الثلاثة بشراء الاسلحة غير القانونية التي خططوا استخدامها لتنفيذ هجماتهم.

وخططت الخلية الارهابية تنفيذ هجوم إطلاق نار في قاعدة عسكرية في منطقة بلدة مجدال هاعيميك المجاورة، قال الشاباك. وللتجهيز للهجوم، قام شريف، محاجنة وغزالة بعدة زيارات الى القاعدة لجمع معلومات حول الدوريات والكاميرات.

خمسة عرب اسرائيليين مشتبهين بالاشتراك بخلية ارهابية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في يافة الناصرة (Shin Bet)

خمسة عرب اسرائيليين مشتبهين بالاشتراك بخلية ارهابية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في يافة الناصرة (Shin Bet)

وخطط ثلاثة العر الإسرائيليين ايضا لإلقاء زجاجات حارقة على محطات ومركبات شرطة في مجدال هاعيميك والناصرة؛ وقد قاموا بمسح المنطقة لهذا الهدف.

واخيرا، ادعى الشاباك، خططوا القاء زجاجات حارقة على الدكاكين في المنطقة التي تبيع الكحول.

احد الاسلحة غير القانونية التي عثر عليها الشاباك والشرطة داخل منزل محمد شريف (Shin Bet)

احد الاسلحة غير القانونية التي عثر عليها الشاباك والشرطة داخل منزل محمد شريف (Shin Bet)

ووجد المحققون على هاتف شريف عدة صلات لتنظيم الدولة الإسلامية، ومن ضمنها صورا لقاداته ومقاتليه. وعثروا ايضا على شريط فيديو فيه شريف يشرح كيف يجب التعامل مع الكفار، ويمثل امام الكاميرا كيف يجب شطب رقابهم.

وقال مسؤولون امنيون ان شريف وثلاثة المشتبهين الاخرين لديهم علاقات سابقة مع تيار الجهاد السلفي.

وتم اتهاب ثلاثة عرب اسرائيليين اخرين بمساعدة الخلية الارهابية، ولكنهم غير مشتبهين بالانضمام الى تنظيم الدولة الإسلامية، قالت الشرطة الإسرائيلية.

وتم توجيه لوائح اتهام ضد كل من ابراهيم الجبارة، وشقيقه علي الجبارة وبهاء نعران في المحكمة المركزية في الناصرة بتهم متعلقة بالأسلحة واجراء اتصالات بهدف اجرامي.

وتم توجيه لوائح الاتهام ضد شريف، احمد، محاجنة وغزالة الخميس في المحكمة المركزية في الناصرة بتهمة التواصل مع عميل اجنبي، عضوية في تنظيم غير قانوني، النشاط داخل هذا التنظيم، تهم متعلقة بالأسلحة وتشكيل تجمع اجرامي. وتم التحقيق بالشراكة على يد الشاباك والشرطة الإسرائيلية.

وتم اعتقال والد احمد، علي احمد، 55، وتم التحقيق معه من قبل الشرطة، قال الشاباك.

وفي الشهر الماضي، تم توجيه لائحة اتهام ضد ام لخمسة اطفال عربية من شمال اسرائيل لمحاولتها الانضمام الى تنظيم الدولة الإرهابية.

وخلال السنوات الاخيرة، ازداد عدد المتجندين الفلسطينيين والعرب الإسرائيليين في مجموعات المعارضة السورية، ويعتقد الشاباك ان أكثر من 40 عربي اسرائيلي انضم الى تنظيم الدولة الإسلامية في العامين الاخيرين.