بعثت سفيرة السعودية لدى واشنطن ببطاقة تهنئة بمناسبة عيد رأس السنة العبرية ليهود الولايات المتحدة، تمنت لهم فيه سنة جديدة حلوة، حسبما ذكرت شبكة “NBC نيوز” يوم الثلاثاء.

وفقا للتقرير، هذه هي المرة الاولى التي تبعث فيها السفارة برسالة لليهود الأمريكيين.

وكتبت السفارة في بطاقة التهنئة “بمناسبة روش هشانا، ترسل صاحبة السمو السفيرة ريما بندر آل سعود تمنياتها لسنة جديدة سعيدة وحلوة”.

على الجزء السفلي من البطاقة كُتب “شانا توفا سعيدة”، إلى جانب رسومات لتفاح وعسل ورمان، وهي الأطعمة التي تتضمنها ولائم رأس السنة العبرية بحسب التقاليد.

ولم يشر التقرير إلى الصيغة التي أرسلت فيها بطاقة التهنئة. واحتفل اليهود برأس السنة العبرية يومي الإثنين والثلاثاء.

في الأسبوع الماضي هنأت إسرائيل السعودية بمناسبة يومها الوطني، حيث أغدقت القدس على المملكة التمنيات الحارة بالسلام والأمن، على الرغم من غياب العلاقات الدبلوماسية الرسمية بين البلدين.

وعادة ما تنشر وزارة الخارجية الإسرائيلية تغريدات تهنئ فيها الدول بأعيادها الوطنية، ولكن فقط تلك التي تربطها بإسرائيل علاقات دبلوماسية.

ونشرت وزارة الخارجية في القدس على حساباتها باللغة العربية عبر “تويتر” يومي الأحد والإثنين ثلاث رسائل على الأقل بمناسبة احتفال السعودية بيومها الوطني الـ 89، الذي يحيي في كل سنة في تاريخ 23 سبتمبر، ذكرى قيام الملك عبد العزيز بن سعود بإطلاق اسم عائلته على المنطقة في عام 1932.

وجود العلاقات السرية بين القدس والرياض، والتي تركز في الأساس على قضايا أمنية، خاصة بالنظر إلى العداوة المشتركة لإيران، هي أمر معروف جيدا، لكن المظاهر العلنية للمودة بين البلدين على القنوات الدبلوماسية الرسمية هي أمر نادر للغاية.

وكثفت إسرائيل في السنوات الأخيرة من تواصلها مع البلدان العربية، ولا سيما دول الخليج منها.