قال متحدث باسم الخارجية الاميركية الاثنين ان الوزير جون كيري اعرب في اتصال هاتفي الاحد مع نظيره الروسي سيرغي لافروف عن القلق من احتمال شن النظام السوري هجوما يخرق اتفاق وقف الاعمال القتالية.

وتكثفت المعارك حول مدينة حلب شمال سوريا.

وقال المتحدث مارك تونر “نحن قلقون جدا من اشتداد اعمال العنف في الاونة الاخيرة بما في ذلك عمليات تنتهك في راينا، اتفاق وقف الاعمال القتالية” الساري منذ 27 شباط/فبراير.

ولا يشمل الاتفاق الذي تم التوصل اليه برعاية روسية اميركية التنظيمات الاسلامية المتطرفة.

واضاف المتحدث “من بين الاشياء التي اكد عليها الوزير (كيري) بقوة في اتصاله الهاتفي امس مع وزير الخارجية (الروسي) هي التاكد من العمل على تحديد اي مجموعة تقاتل واين”.

وتابع “تحدثنا عن وجوب ان يركز الجميع على جبهة النصرة وداعش لكن دون حدوث تداخل او انتهاك (للهدنة) من خلال محاربة مجموعات انخرطت في وقف اطلاق النار”.