العقبة – وصل وزير الخارجية الأميركي جون كيري الجمعة الى الاردن حيث سيجري مباحثات مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني في مدينة العقبة الساحلية جنوب المملكة تتركز حول عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف التي ترافق كيري على متن طائرته، للصحافيين المرافقين ان كيري سيلتقي خلال زيارته القصيرة غير المعلن عنها مسبقا العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني في العقبة (325 كلم جنوب عمان).

واضافت “وصلنا العقبة اليوم (الجمعة) في الاردن وبرفقتنا وزير الخارجية الاردني ناصر جودة وسنلتقي بالملك عبد الله الثاني لبحث عملية السلام”.

وكان كيري وجودة يحضران في روما امس مؤتمرا دوليا حول ليبيا.

ويسعى كيري منذ اشهر الى اقناع الاسرائيليين والفلسطينيين ب”اتفاق اطار” يمهد للتوصل الى تسوية نهائية للنزاع ولكن من دون جدوى.

واعلن الوزير الأميركي الشهر الماضي ان مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين التي من المقرر في الاصل ان تستمر تسعة اشهر، ستتواصل الى ما بعد الموعد النهائي المقرر بنهاية نيسان/ابريل القادم.

وقد التقى كيري الشهر الماضي في باريس الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي اعتبر ان افكار كيري بشأن التسوية بين اسرائيل والفلسطينيين “غير مقبولة”.

واعلن مسؤول فلسطيني عقب اللقاء ان الافكار التي قدمها كيري لعباس “غير مقبولة” ولا يمكن ان “تكون قاعدة لاتفاق-اطار” مع اسرائيل خصوصا في ما يتعلق ب”الاعتراف بيهودية الدولة الاسرائيلية كدولة قومية لليهود”.

وجعل رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو من هذا الاعتراف ب”يهودية الدولة الاسرائيلية” عنصرا اساسيا لاي اتفاق سلام.