اتصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من مؤتمر السلام في باريس، وتعهد أنه سيعمل من أجل تخفيف حدة نص المؤتمر النهائي لمنع خطوات اضافية ضد اسرائيل في الأمم المتحدة. وتعهد بمنع أي عمل إضافي، إن كان خلال المؤتمر أو في مجلس الأمن الدولي.

وأبلغ كيري نتنياهو بالخطوات التي يتخذها من أجل “تخفيف” حدة النص النهائي، والذي يتوقع أن يصدر من قبل المشاركين فيه في وقت لاحق من اليوم.

وقال رئيس الوزراء لكيري أن الإدارة الأمريكية المنتهية ولايتها، تسببت بأذى لإسرائيل بعد استخدامها الفيتو ضد قرار 2334 في مجلس الأمن الدولي في الشهر الماضي، الذي يدين الإستيطان. وقال نتنياهو أنه لا يجب مرور أي قرار آخر، لا في نيويورك، ولا في باريس. وتعهد كيري لنتنياهو أنه لن يتم تخاذ خطوات إضافية في مؤتمر باريس، وأن واشنطن سوف تعارض أي مساع أخرى في مجلس الأمن.