استأنف وزيرا الخارجية الاميركي جون كيري والايراني محمد جواد ظريف صباح الثلاثاء في مونترو بسويسرا مفاوضاتهما للتوصل الى اتفاق بشأن البرنامج النووي الايراني الذي يستعد رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتانياهو لشجبه امام الكونغرس في واشنطن.

ففي الوقت الذي سيلقي فيه نتانياهو خطابا في الكابيتول مقر الكونغرس الثلاثاء، يتفاوض كيري وظريف في سويسرا بشأن التوصل الى تسوية نهائية لمعضلة البرنامج النووي الايراني.

وقد بدأ الوزيران الاميركي والايراني جولة جديدة من المحادثات الاثنين على ان تستمر حتى بعد ظهر الاربعاء في موازاة اجتماعات المفاوضين والخبراء الذين سيواصلون اعمالهم حتى نهاية الاسبوع.

وسيتوجه جون كيري بعد ذلك الى السعودية للقاء الملك سلمان بن عبد العزيز.

ولم تتسرب اي معلومات عن فحوى المفاوضات فيما حذر كيري وفريقه نتانياهو من كشف اي تفاصيل عن المضمون السري الذي اعطاه الدبلوماسيون الاميركيون للاسرائيليين.