لندن- أعربت مجموعة “كينغ ديجيتل إنترتينمنت” التي طورت لعبة “كاندي كراش” الناجحة عن نيتها طرح أسهمها في بورصة نيويورك.

وقد قدمت المجموعة طلبا في هذا الشأن إلى اللجنة الأميركية للأوراق والأسواق المالية، وفق ما جاء في بيان صدر عن “كينغ ديجيتل إنترتينمنت” التي تمتلك ستة استوديوهات للتصميم في أوروبا، فضلا عن مكاتب في مالطا وسان فرانسيكو.

ولم تقرر الشركة بعد عدد الأسهم التي تنوي طرحها وقيمتها.

وصرح ريكاردو زاكوني المدير العام للمجموعة وأحد مؤسسيها في المستند المقدم إلى سلطات البورصة في الولايات المتحدة إنه من شأن الاكتتاب في البورصة أن “يزيد من مرونة الشركة ويسمح لها بانتهاز الفرص الاستراتيجية في المستقبل”.

وتعرض “كينغ ديجيتل إنترتينمنت” ألعاب الفيديو التي تطورها على الهواتف الخلوية ومواقع التواصل الاجتماعي. ومن أكثر ألعابها نجاحا “كاندي كراش” و”فارم هيروز” و”بابا بير”.

وكانت ألعابها تضم العام الماضي 324 مليون مستخدم في الشهر الواحد.