بخدعة مقززة أجرتها قناة تلفزيونية مصرية، منح ممثل سوري مشهور رحلة بحرية بالقرب من الشواطئ المصرية، وبعدها لإعتقاله من قبل ما عرض كقوات بحرية إسرائيلية، والتحقيق معه تحت تهديد الرصاص داخل قاعدة عسكرية إسرائيلية مزيفة، وبعدها تم إقتياده ’لإعدامه’، مع توجيه مسدس نحو رأسه.

الخدعة، التي بثتها قناة الحياة المصرية، هي واحدة من موجة مقالب كهذه تنتجها وتعرضها عدة محطات تلفزيونية في العالم العربي خلال شهر رمضان.

الضحية كان الممثل السوري باسم ياخور، الذي تم اصطحابه لرحلة بحرية بيخت في منتجع شرم الشيخ المصري في البحر الأحمر برفقة مجموعة من الركاب المشاركين في الخدعة.

في بداية الأمر، تظهر فوقهم مروحية، وبعدها زورقين سريعين يلحقان باليخت، مطلقين النار بالهواء. وأعلام تشبه الأعلام الإسرائيلية ترفرف فوق الزوارق. ويعلوا عسكريون “إسرائيليون” اليخت، ويقولون للمسافرين أنهم معتقلين لدخولهم المياه الإقليمية الإسرائيلية.

الممثل السوري باسم ياخور ببرنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

الممثل السوري باسم ياخور ببرنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

وتم بعدها تعصيب أعين ياخور ونقله إلى البر – إلى قاعدة عسكرية “إسرائيلية”، مع أبراج مراقبة، لافتات بالعبرية، مباني مع نجمة داوود، وجنود يتحدثون بالعبرية.

وتم بعدها التحقيق معه تحت تهديد الرصاص. مع أصوات تعذيب، صراخ ونباح كلاب أثناء التحقيق معه. “كنا في المياه المصرية”، يعترض ياخور بالإنجليزية. “أقسم لكم. أنتم اختطفتمونا. أنتم أحضرتمونا هنا”. بعدها، يقول: “أنا لست قبطان السفينة”.

وبمشهد منفصل بغرفة أخرى، يتوجه مذيع البرنامج المصري إلى الكاميرا ويقول ضاحكا، “آسف، ولكن هذا عملي”.

لافتة عبرية داخل "قاعدة عسكرية اسرائيلية" مزيفة في برنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

لافتة عبرية داخل “قاعدة عسكرية اسرائيلية” مزيفة في برنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

وبعدها يقود “الإسرائيليون” القاسون، غير المكترثون بإدعاءات ياخور ببراءته، خارج غرفة التحقيق ويجعلوه يجلس على الرمل في الخارج. ويضع جندي “إسرائيلي” مسدس عند رأسه. من الواضح أن ياخور يعتقد أنه سيتم اعدامه.

وبعدها هناك دوي عدة طلقات ويبدأ الجميع بالركض بجميع الإتجاهات، ويتم رفع ياخور ليقف ويأمرونه بالفرار.

ويظهر مذيع البرنامج بجانبه ويقول له، “أهرب! هيا! لا تخف!”

في نهاية الأمر، يخور يقع أرضا، بعد ان أدرك انها خدعة، وينظر حوله مرهق وغاضب.

الممثل السوري باسم ياخور ’يتم التحقيق’ معه من قبل ’اسرائيليين’  ببرنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

الممثل السوري باسم ياخور ’يتم التحقيق’ معه من قبل ’اسرائيليين’ ببرنامج كاميرا خفية مصري (Channel 2 screenshot)

وقالت القناة الثانية، التي عرضت أقسام من برنامج محطة الحياة مساء الإثنين، أن الخدعة انتهت بتصالح المذيع والممثل، وإعلانهم أمام الكاميرات أنهم “لن يتقبلوا إسرائيل أبدا”.

وفي الأسبوع الماضي، بخدعة قاسية مشابهة بمحطة تلفزيونية مختلفة، تم اقناع الممثلة المصرية لوسي أن الطائرة الصغيرة التي على متنها فوق دبي فقدت أحد محركاتها، وأنها على وشك السقوط، وأنها سوف تموت في حال لا تقفز مع مظلة.