افادت وزارة الخارجية الفرنسية الثلاثاء ان قرابة نصف القتلى الاربعة والثمانين في اعتداء نيس في 14 تموز/يوليو هم من الاجانب وان 38 منهم من 19 بلدا.

وقال المتحدث رومان نادال ان القتلى الاجانب هم من ارمينيا واستونيا والمانيا واوكرانيا وايطاليا والبرازيل وبلجيكا وبولندا وتركيا وتونس والجزائر والمغرب وجورجيا ورومانيا وروسيا وسويسرا وكازاخستان ومدغشقر والولايات المتحدة.

ولم يتم بعد وضع قائمة كاملة باسماء الجرحى حتى يمكن التعرف على الاجانب من بينهم.

ولكن الضحايا من القتلى والجرحى ينتمون وفق المعلومات المتوفرة حاليا الى 29 بلدا.

انقض المهاجم بشاحنته على حشد على كورنيش نيس اثناء الاحتفال بالعيد الوطني لفرنسا موقعا 84 قتيلا و300 جريح لا يزال 19 منهم بين الحياة والموت.