في الوقت الذي توجه فيه رئيس الوزراء بينيامين نتنياهو إلى الأرجنتين فجر الإثنين، ظهرت لافتات تشبهه بالزعيم النازي أدولف هتلر وتعلن عنه مطلوبا لارتكابه جرائم حرب ضد الفلسطينيين في العاصمة بوينس آيرس.

تقارير محلية أشارت إلى أن نشطاء مؤيدين للفلسطينيين هم من قاموا بوضع اللافتات قبيل زيارة نتنياهو إلى أمريكا اللاتينية والتي ستستمر لمدة أربعة أيام وستنطلق يوم الإثنين من الأرجنتين. وستكون هذه الزيارة الأولى لرئيس وزراء إسرائيلي في منصبه إلى أمريكا اللاتينية.

إحدى اللافتات حملت صورة لنتنياهو مع شارب هتلر وهو يرتدي زيا عسكريا شبيه بالزي الرسمي لوحدات “إس إس” النازية. وحملت اللافتة شعار كُتب عليه باللغة الإسبانية “نعم لإخراج الصهاينة من فلسطين، نعم لإخراج نتنياهو”.

لافتة أخرى صُممت كملصق لمجرم مطلوب مع صورة وجه لنتنياهو وصورة جانبية له. وكُتب على اللافتة “مطلوب لارتكابه جرائم ضد حقوق الإنسان والإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني”.

صورة صممها نشطاء مؤيدون للفلسطينيين لرئيس الوزراء بينيامين نتنياهو كٌتب غليها ’مطلوب لارتكابه جرائم ضد حقوق الإنسان وإبادة جماعية ضد الشعب الفلسطيني’، في بوينس آيرس، الأرجنتين، 11 سبتمبر، 2017. (World Zionist Organization)

صورة صممها نشطاء مؤيدون للفلسطينيين لرئيس الوزراء بينيامين نتنياهو كٌتب غليها ’مطلوب لارتكابه جرائم ضد حقوق الإنسان وإبادة جماعية ضد الشعب الفلسطيني’، في بوينس آيرس، الأرجنتين، 11 سبتمبر، 2017. (World Zionist Organization)

قبل انطلاقه في الرحلة الأحد، والتي ستشمل الأرجنتين والمكسيك وكولومبيا، وصف نتنياهو الزيارة ب”التاريخية”.

متحدثا للصحافيين قبل ركوبه الطائرة متوجها إلى بوينس آيرس، أكد رئيس الوزراء أنه سيلتقي بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت لاحق من هذا الشهر.

وقال “أتطلع إلى لقائي مع الرئيس ترامب، صديقي، في الولايات المتحدة، في نيويورك”.

ويتوجه نتنياهو والوفد المرافق له – والذي يضم وفدا من رجال الأعمال – إلى الأرجنتين. بعد رحلة ستستمر لمدة 20 ساعة – بسبب توقف في مدريد – سيشارك نتنياهو الإثنين في مراسم إحياء ذكرى الهجومين اللذين استهدفا يهودا محليين ودبلوماسيين إسرائيليين في بوينس آيرس في أوائل التسعينات.

يوم الثلاثاء، من المقرر أن يضع نتنياهو إكليل زهور على النصب التذكاري للجنرال سان مارتين وجيوش الإستقلال قبل التوجه إلى لقاء مع الرئيس ماوريسيو ماكري. خلال لقائهما، ستوقع إسرائيل والأرجنتين على سلسلة من الاتفاقيات في مجالات الأمن العام والجمارك والتأمين الاجتماعي بالإضافة إلى اتفاقية أرشيف حول المحرقة، وفقا لما ذكره مكتب رئيس الوزراء.

بعد أن يعقد الزعيمان مؤتمرا صحفيا مشتركا، سينضمان إلى رئيس البراغواي هوراسيو كارتيس في وجبة غداء، قبل أن يحضر نتنياهو منتدى اقتصاديا لرجال أعمال أرجنتينيين وإسرائيليين.

صباح الأربعاء، سينطلق وفد رئيس الوزراء في رحلة تستمر لسبعة ساعات من بوينس آيرس إلى بوغوتا في زيارة سريعة سيلتقي خلالها بالرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بالإضافة إلى التوقيع على اتفاقيات ثنائية في مجالي التعاون العلمي والسياحي، وسيقوم بزيارة الجالية اليهودية المحلية.

في وقت لاحق من اليوم، سيتوجه نتنياهو إلى المكسيك للقاء الرئيس إنريكي بينيا نييتو، ستوقع خلاله المكسيك وإسرائيل على اتفاقيات تعاون مشتركة في مجالات الفضاء والطيران والاتصالات والتنمية. في مكسيكو سيتي سيقوم رئيس الوزراء أيضا بإلقاء كلمة أمام منتدى لتشجيع علاقات التجارة الثنائية وسيشارك في حدث من تنظيم الجالية اليهودية المحلية.

ساهم في هذا التقرير رفائيل أهرين.