أعلن محامي قائدة الطائرة العسكرية الاوكرانية ناديا سافتشينكو، التي طلبت النيابة العامة الروسية سجنها 23 عاما بتهمة قتل صحافيين في شرق أوكرانيا الانفصالي، أن موكلته بدأت إضرابا عن الطعام الخميس.

وقال المحامي نيكولاي بولوسوف لوكالة فرانس برس إن “النيابة العامة الروسية أعلنت بشكل مفاجئ تأجيل المحاكمة إلى التاسع من آذار/مارس، ولم تعط الحق لناديا سافتشينكو بالتصريح (…) واحتجاجا على ذلك، أعلنت اليوم اضرابا عن الطعام”.

وكانت سافتشينكو اضربت عن الطعام حتى اذار/مارس 2015 لاكثر من 80 يوما احتجاجا على اعتقالها، لكن هذه المرة ستضرب عن السوائل ايضا.

ووفقا للائحة الاتهام، فان قائدة الطائرة سلمت الى الجيش الاوكراني موقع اثنين من الصحافيين الروس قتلا بقذائف الهاون في شرق أوكرانيا في صيف عام 2014.

وتم توقيفها في وقت مبكر في تموز/يوليو 2014 في روسيا بحسب موسكو، لكن سافتشينكو تتهم المتمردين الموالين لروسيا بانهم اعتقلوها في شرق اوكرانيا وقاموا بتسليمها الى السلطات الروسية.