طعن رجل فلسطيني جندي اسرائيلي واستولى على مسدسه في مدينة كيريات غات الجنوبية الاربعاء، قبل ان يقتل برصاص قوات الامن، بحسب الشرطة.

وتلقى الجندي اصابات خفيفة بالهجوم، مع اصابات في الرأس، على ما يبدو بواسطة مقص.

وتم اصابة شخص اخر بالهجوم ايضا.

وقدم مسعفو نجمة داود الحمراء الاسعاف الاولي في مكان وقوع الهجوم، بحسب خدمة الاسعاف.

عنصر امن اسرائيلي يحمل سلاح نجح رجل فلسطيني بالاستيلاء عليه من جندي بعد طعنه في كيريات غات، 7 اكتوبر 2015 (FLASH90)

عنصر امن اسرائيلي يحمل سلاح نجح رجل فلسطيني بالاستيلاء عليه من جندي بعد طعنه في كيريات غات، 7 اكتوبر 2015 (FLASH90)

وبعد الاستيلاء على سلاح الجندي، فر المعتدي الى مبنى سكني مجاور، حيث حاصرته الشرطة.

وقتل بعد ان اطلق النار على عناصر الامن، قالت الشرطة.

وقالت وسائل الاعلام ان المعتدي هو امجد حاتم الجندي، من بلدة يطة جنوب الضفة الغربية، والمتواجد في اسرائيل بشكل غير قانوني. وبحسب موقع واينت الإسرائيلي كان يبلغ 19 عاما، ولكن بحسب وكالة معا الفلسطينية فكان يبلغ 24 عاما.

“بحسب المعلومات الاولية، نزل المشتبه من حافلة في كيريات غات، رأى جندي وسرق سلاحه”، قالت الشرطة الإسرائيلية بتصريح. “تشابك الجندي مع المشتبه وتلقى اصابات خفيفة في الرأس.

“فر المشتبه من المكان مع سلاح الجندي باتجاه مبنى سكني. ووصل شرطيون من قضاء الجنوب في كيريات غات الى المكان بعد دقائق، وواجهوا المشتبه، الذي على ما يبدو أطلق النار باتجاههم. ورد عناصر الشرطة بإطلاق النار وقضوا عليه. لم تقع اي اصابات بصفوف قواتنا”.

وورد بالتصريح ان الهجوم على الارجح من دوافعه قومية ولكن لا زالت السلطات لم تحدد هوية المعتدي.

وفي وقت سابق الاربعاء، طعنت فتاة فلسطينية رجل اسرائيلي في البلدة القديمة في القدس. والرجل، الذي تلقى اصابات متوسطة، استخدم سلاحه الخاص لإطلاق النار على الامرأة، ما ادى الى اصاباتها بإصابات خطيرة.