مقتل فلسطيني برصاص الجيش بعد محاولته تنفيذ هجوم طعن على حراس إسرائيليين بالقرب من مفرق تبوح في الضفة الغربية صباح الخميس، أعلنت الشرطة.

ولم تقع إصابات بصفوف الحراس في محاولة الطعن بمحطة حافلات في مفرق تبوح، شمال الضفة الغربية.

وقالت الناطقة بإسم الشرطة لوبا السمري، أن المنفذ شاب يبلغ من العمر (18 عاما) من مدينة قلقيلية في الضفة الغربية، خرج من حافلة في المفرق وبدأ بالتقدم نحو عناصر حرس الحدود هناك.

وبعد تجاهله الأوامر بالتوقف، تابع بالتقدم نحوهم وسحب سكينا وهاجمهم”، قال السمري في بيان.

وعادة يتم نشر القوات اللإسرائيلية في المفرق، الذي شهد عدة حوادث عنف في العام الأخير.

وأظهرت صور من ساحة الهجوم الشاب ملقى على رصيف بينما يقف جندي بجواره.

معتدي فلسطيني قُتل بالرصاص بعد محاولته طعن عناصر حرس الحدود في مفرق تابوح بالضفة الغربية، 8 ديسمبر 2016 (Police spokesperson)

معتدي فلسطيني قُتل بالرصاص بعد محاولته طعن عناصر حرس الحدود في مفرق تابوح بالضفة الغربية، 8 ديسمبر 2016 (Police spokesperson)

وشهد مفرق تبوح، جنوب نابلس، عدة هجمات طعن ودهس خلال موجة الهجمات المستمرة منذ خريف عام 2015.

وقد تراجع عدد الهجمات بشكل ملحوظ في الأشهر الأخيرة.

ويوم الخميس هو يوم الذكرى 29 لإنطلاق الإنتفاضة الأولى.